هدي رمزي في أحـ.ـدث ظهور لها الشيخ الشعراوي لم يقنـ.ـعني بالحـ.ـجاب وانا محتشـ.ـمة فقط وكنت بلبـ.ـس طـ.ـرحة صغـ.ـيرة وشـ.ـلتها


 كشفت الفنانة هدى رمزي، عن حقيقية اعتزالها التمثيل بسبب الشيخ محمد متولي الشعراوي، وارتدائها الحجاب وخلعه بعد فترة، وذلك في أول ظهور لها بعد غياب سنوات طويلة عن الأضواء واللقاءات التلفزيونية، وذلك من خلال برنامج «كلام الناس» مع المذيعة ياسمين عز.

وأكدت هدى رمزي في تصريحاتها أنها ما يتردد بخصوص اعتزالها التمثيل بسبب الشيخ الشعراوي غير صحيح، قائلة: «عمري ما قابلت الشيخ الشعراوي ومليش علاقة بالشيوخ، وأتذكر أن في مرة من المرات قامت صديقة لي بدعوتي لمجلس علم في منزلها، وذهبت ولكن جلست في مكان بعيد، ولقيت نفسي زهقت أخدت نفسي ومشيت وكانت هذه هي المرة الوحيدة». 

وبينت أنها لم ترتدي الحجاب يوما مثلما تردد بعد ابتعادها عن التمثيل، لكنها كانت محتشمة فقط، قائلة: «أنا كنت محتمشة فقط، وكنت بحط غطاء على الرأس من باب الاحتشام وشعري كان ظاهر منها وبالتالي مش حجاب، وشيلتها فيما بعد، وذلك من حوالي من 20 أو 25 سنة» .

وأضافت: «ولما ظهرت بشعري من فترة قريبة، ولأني كنت مبتعدة بقالي فترة كبيرة وكنت مش متدرجة في الظهور فالناس أعتقدت إني كنت بالحجاب وخلعته وده مش حقيقي». 

يذكر ان الفنانة هدي رمزي تخرجت في قسم الإذاعة والتليفزيون، بكلية الإعلام، في جامعة القاهرة ، عشقت السينما منذ طفولتها، بحكم نشأتها في منزل المنتج حسن رمزي،

 وفي أثناء دراستها الثانوية، طلبتها الفنانة نجلاء فتحي للقيام بدور ابنتها في فيلم "الرداء الأبيض"، عام 1975، بدلا من الفنانة بوسي، التي اعتذرت لتأديتها امتحانات الجامعة، فرفض الوالد في بداية الأمر، إلا أن "هدى" تعهدت له بالحصول على درجات مرتفعة في الامتحانات فوافق على مضض، وفق تصريحاتها في حوار صحفي سابق.

 

أحدث أقدم

نموذج الاتصال