ميرنا وليد عن ذئاب الجبل: كنت في ثانوية عامة.. ودموعي لا تزال على الورق.. وسر مقـ.ـتل والدها .. وأحرج إسعاد يونس لها







استـ.ــ ـرجـ ـعـ.ـت الفـ.ـنـ.ـانة مـ.ـيرنا وليد ذكـ ــ.ـرياتها مع مسـ.ـلسل “ذئـ ـ.ــاب الجبل” بـ.ـعد مــ.ـ ـرور 27 عــ.ـ.ـامًا على عـ ـرضه.



وقالـ.ـت ميـ.ـرنا وليد، خـ.ـال لقـ ـائه ببرنامج “صاحبة الســ.ـ.ـعادة” الذي تـ.ـقد مه الفنانة إسعـ.ـاد يونس على قنـ.ـاة “دي إم سي”


إنها تلـ ـقت عـ ـرض المـ.ـشاركة في مسلسل “ذ ئاب الجبل” بعد فيلم “الرا عـ.ـي والنساء”.


وأضـ ـافت: “لما جـ.ـالي ورق المسلسل د موعي سقـ ـطت، ولا تـ ـزال د مـ ـوعي حتى الآن على ورق “ذئـ ـاب الجبل” ، ود موعي كانـ.ـت بالفـ.ـعل تنـ ـهمـ ـر لا سيـ ـما في الحلقة الأخـ ـيرة”.


وتابعت: “لما لقيت الناس طيبة في المسلسل وافـ ـقت ولو لقيـ ـتهم مش كويسين مكنـ ـتش هعمل المسلسل.

وكان يتبـ ـقى على امتحـ ـاني في الثانوية العامة 6 أيام، وأقنـ ـعني المخـ ـرج بتأجـ ـيل بعض المواد للعام القاد م ولكني دخـ ـلت كل المـ ـواد ونجحت”.

وأكملت: “غـ ـردي يا طيـ ـور ازهري يا زهور كانت من أجمل المشاهد لي والتي كانت مبهجة، ولما بفتكـ ـرها ببقى فرحانة، ودي كانت رد فعل على قول أحمد عبـ ـد العزيز يا حبيبتي.. وكلمة باي اللى قلتها في المسلسل علـ ـقت مع الناس مع عرض العمل على الفور”.

قالت الفنانة ميرنا وليد، إنها جـ ـاءت إلى مصر قاد مة من لبنان مع والد تها بالصـ ـدفة البحـ ـتة وذلك لقضاء إجازة الصيف مع صديقة لوالدتها مصرية، وذلك بعد حصولها على الابتدائية.

وأضافت خلال حوارها ببرنامج “معكم منى الشاذلي” المعروض على قناة “سي بي سي”، أن والدها تو في برصـ ـا صة عشـ ـوائية في القـ ـلب في الـ ـحرب بلبنان وأود عـ ـتها والدتها إحـ ـدى المدارس الداخـ ـلية هناك، حتى جاءت إلى مصر والتحـ ـقت بمدرسة وشاركت بعد ذلك في فيلم “الراعي والنساء” أمام الفنانة الرا حلة سعاد حسني والفنان الرا حل أحمد زكي.

وتابعت ميرنا وليد: “الصـ ـدفة البحتة هي اللي خلتني أشارك في فيلم الراعي والنساء، وكان أقـ ـصى طموحي وأنا في المدرسة الداخـ ـلية بالجبل بلبنان إني أعدي سور المدرسة، وفجـ ـأة لقيت نفسي بقـ ـيت مشهورة وبشـ ـتغل ومسئولة عن بيت”.

واستعادت الفنانة ميرنا وليد ذكـ ـرى قاسـ.ـية تعرضت له في طفولتها بسـ ـبب الفنانة إسعاد يونس، وقالت ميرنا وليد في منشور كتبته عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، إنها في طفولتها كانت تسـ ـكن نفس عمارة إسعاد يونس، وكانت تحبها في فيلم “بكيـ ـزة وزغـ ـلول”، مشيرة إلى أنها كانت تتمـ ـنى التقاط صورة معها وذلك قبل دخـ ـول مجال التمثيل.

وأضافت ميرنا أن صديقتها أقنعتها أن ينـ ـتظرا إسعاد يونس حين عو دتها من العمل والصعود إليها في شقتها والتقاط صورة معها، وترددت ميرنا كثيرًا بسـ ـبب الخـ ـجل وخـ ـوفًا أن تحر جها الفنانة لأي سـ ـبب، ولكنها استجـ ـابت لضغط صديقتها وصعدت وعند ما فتحت لها مدبرة المنزل، قالت لهما إن مد ام إسعاد لن تستطيع مقا بلتهما لأنها عادت لتو ها ومـ ـرهـ ـقة، فبـ ـكت ميرنا وقالت: “لو قولت لكم كمـ ـية العـ ـياط اللي عيـ ـطتها من كسـ ـفتي وإحر اجي”.


وتابعـ.ـت ميـ.ـرنا وليد أن حلمها تحـ.ـقق بعد أكثـ.ـر من 30 عامًا وعنـ.ـد ما حـ ـكت لإسعاد يونس المـ ـوقف ظلتـ.ـ تعتـ ـذر لها كثيـ.ـرا برغـ.ـم أنها غير مسـ ـئولة عن هذا المـ.ـوقف، ولم تحـ ـرجها بنفـ.ـسها، مـ.ـشيرة إلى أن حلـ ـمـ.ـها تحقق بأفـ.ـضل مـ.ـما كانـ.ـت تتـ ـخيل، ومـ.ـؤكدة أنها تعلـ ـمـ ـت ألا تحـ ـرج أي شـ.ـخص يطلـ.ـب التصوير مـ.ـعها بسـ ـ.ــبب هذا المـ ـوقفـ.ـ.

المصدر فيتو ومصراوي

أحدث أقدم

نموذج الاتصال