ولد ميتاً وعاش في معاناة بعد خيانة شقيقه..قصة الفنان جورح سيدهم وأهم محطات حياته


نبذة مختصرة عن الفنان جورج سيدهم

هو عمود من أعمدة المسرح المصري، ساهم في تغيير شكل ونمطية المسرح بجانب كل من سمير غانم والضيف أحمد.

وربما كان مشهده الشهير وهو يتناول البيض في مسرحية “المتزوجون” واحداً من أسباب ثباته في عقول المشاهدين بجانب خفة ظله وتميزه في كل الأدوار التي قدمها طوال تاريخه. 

إنه الفنان جورج سيدهم الذي أسس مدرسة الجدية المبالغ فيها في الأداء الكوميدي، فلم يكن يميل لإستخدام أسلوب المبالغات الأدائية أو التهريج الذي كان سمة ثابتة لأبناء جيله، لكنه كان يركز في طريقة تمثيله وآدائه على فن بناء الشخصية الكوميدية من خلال إظهار التناقض التي تتسبب في ظهور المفارقات الكوميدية، بعيداً عن الافتعال والمبالغة في الملامح والآداء حتى يستجدي الإضحاك من الجمهور كما كان يحدث عادة في تلك الفترة. كما أنه كان متعدد المواهب فقد كان كوميدياً ساخراً، كما كان يجيد الغناء والتمثيل وآداء الإسكتشات المسرحية. 

مولد ونشأة الفنان جورج سيدهم

هو جورج أبيس سيدهم صاحب الاسم الفني “جورج سيدهم”، ولد في مدينة جرجا في محافظة سوهاج (جنوب القاهرة) سنة 1938 لأبوين قبطيين. ومن المفارقات التي حكاها عن ولادته أنه وُلد كأنه ميتاً لأن ولادته كانت متعسرة، وحين وصل للدنيا كان صامتاً دون حراك، فظنت الداية التي كانت تولده أنه ميتاً، ووضعته تحت الفراش، لكن إحدى الجارات حين دخلت الغرفة وعلمت بالأمر، قامت بشق بصلة، ثم مررتها تحت أنفه، فما كان إلا أن صـ.ـرخ من الرائحة. 

خريج كلية الزراعة بجامعة «عين شمس» بالقاهرة عام 1961، مثل عدد من الكوميديانات في الدراما المصرية كعادل إمام وسمير غانم والضيف أحمد، والتي كانت السبب في أنه التقى بسمير غانم والضيف أحمد، ليشكلوا معا فرقة سموها  “ثلاثي أضواء المسرح” حيث كانت واحدة من أنشط الفرق المسرحية الاستعراضية الشبابية في ستينيات القرن العشرين، والتي بدأت بالانحسار والتفكك بعد وفاة أحد أعمدتها الثلاثة وهو الضيف أحمد في إبريل سنة 1970. 

اشهر أعمال جورج سيدهم مع الثلاثي

قدم جورج مع الثلاثي صولات وجولات في عالم السينما والمسرح والتليفزيون، ففي جعبته حوالي 22 مسلسل و60 فيلم بالإضافة إلى 23 مسرحية، بدأت مسيرته مع أول فوازير لرمضان من إخراج محمد سالم فوازير “ثلاثي أضواء المسرح”(1968)، ثم فوازير “وحوي يا وحوي”. ثم واصلوا تحقيق النجاحات في السينما من خلال أعمال: القاهرة في الليل، منتهى الفرح، آخر شقاوة، آخر جنان، المشاغبون، الشقيقان، ذكريات التلمذة، 30 يوم في السـ.ـجن، الزواج على الطريقة الحديثة، نشال رغم أنفه، الحرامي، المجانين الثلاثة، فرقة المرح، واحد في المليون. 

وبعد وفاة الضيف أحمد أكملت الفرقة العمل لفترة من خلال أعمال: إنت اللي قتلت عليوة، موسيكا في الحي الشرقي، روميو و جولييت، فندق الثلاث ورقات، من أجل حفنة نساء، أزواج بلا ماضي، منطقة ممنوعة، المتزوجون، أهلاً يا دكتور.

وقد حصل جورج سيدهم على تكريم مميز من خلال درع المركز الكاثوليكي للسينما عام 2013 تقديرا لمسيرته الفنية الحافلة. 

نوادر ومقتطفات في مسيرة جورج 

بالتأكيد يتذكر الجميع مشهد تناول البيض في مسرحية “المتزوجون”، ففي المشهد تجبره زوجته ابنة المعلم ذات الأصول الشعبية على تناول طبق كبير يحتوي على البيض المسلوق. وقد صرح جورج في أكثر من مقابلة أنه أصيب بالتسـ.ـمم بعد يومين من العرض بسبب كمية البيض التي تناولها في هذا المشهد، وهو ما دفعه لرفض تناول أي بيضة أخرى خلال باقي العروض. وبعد تفكير كبير اتخذ المخرج قراره باستبدال البيض بقطع من التفاح المقشر على شكل بيضاوي. لكن في يوم تصوير المسرحية للتليفزيون أصر مخرج العمل حسن عبد السلام على أن يتناول البيض. 

وأيضا من المواقف التي قيلت عنه ما ذكرته الفنانة دلال عبد العزيز في أحد لقاءاتها التلفزيونية بأنها كانت تحلم بأن تصبح فنانة مثل فاتن حمامة، حتى التقت بالصدفة مع  جورج سيدهم والذي قدمها بدوره للمخرج حسن عبد السلام وزميله في الفرقة سمير غانم أثناء تنفيذهم  مسرحية “أهلاً يا دكتور”. وقد رفض جورج وقتها أن يتوسط لدلال قائلا لها “الفن ليس بالواسطة”، ولكن بعد أن قامت بعمل اختبار تمثيل أمام  سمير غانم اقتنع بها وشاركت في المسرحية قبل أن تتزوج سمير نفسه فيما بعد. 

عاش معاناة بعد خيانة شقيقه

كان لجورج أخ هو “أمير سيدهم”، ويذكر عنه أنه كان داعماً رئيسياً لجورج، فبينما كان جورج متفرغا للتمثيل، كان أمير هو المتكفل بكل الأمور المالية والحسابات، كما كان يملك تفويضاً كاملاً من جورج بكل شيء بسبب ثقته المبالغة فيه. دون أن يعلم جورج أن الضـ.ـربة القاصمة التي ستنهي حياته الفنية وتدخله في محـ.ـنة مرضية امتدت على مدى أكثر من عقدين من الزمن، ستكون بيد سـ.ـرقة شقيقه له في أواخر تسعينيات القرن العشرين. 

القصة رواها الناقد طارق الشناوي في مقال شهير حيث قال بالنص: “كان جورج سيدهم متفرغا فقط لأموره الفنية، وشقيقه أمير يدير كافة أموره المالية منذ انطلاق مشواره الفني، وهو أمر معتاد في تلك الفترة. وقع سيدهم، الذي ظل رافضا للزواج ويراه نظاما فاشلا، في غرام الدكتورة ليندا وتزوجها بعد أن تجاوز الخمسين من عمره. إلا أنه استيقظ ذات صباح، ليفاجأ بأن شقيقه أمير سيدهم استولى على كافة أمواله وباع المسرح الخاص به، وهرب بالأموال إلى أمريكا وكان أمير يملك تفويضا من شقيقه لإدارة كل شيء، ليصاب جورج بجـ.ـلطة قـ.ـوية في المخ من هول الصـ.ـدمة، وينقل على إثرها للمستشفى وقد سببت له الجلطة شـ.ـللاً في نصفه الأيمن. وأثرت الجلطة على مركز النطق عند الراحل فلم يتحدث من يومها سوى بكلمات بسيطة للغاية، لم يكن لدى أحد القدرة على فك شفرتها سوى زوجته الدكتورة ليندا”. 

وفاة جورج سيدهم الدرامية

بعد معـ.ـاناة دامت طويلاً منذ آخر عمل شارك فيه الراحل وهو مسلسل “الحلو مايكملش” الذي صدر بعد اعتزاله بسنتين عام 1997. وهي نفس السنة التي أصيب فيها بالشـ.ـلل، توفي الفنان جورج سيدهم في أحد مستشفيات مدينة نصر بالعاصمة المصرية القاهرة في يوم 27 مارس عام 2020 والذي تزامن مع الاحتفال بيوم المسرح العالمي عن عمر يناهز 81 عاما. 

وقد نعاه وقتها الكثير من الفنانين، لكن الكلام الذي قاله عنه رفيق دربه سمير غانم كان مؤثراً، حيث قال لأحد القنوات التليفزيونية وسط دموعه: “ربنا ابتلى جورج ابتـ.ـلاء كبير، وأكيد ربنا بيحبه، كان أخويا وشريك عمري وكان بيمتعني على المسرح سواء في فرقة ثلاثي أضواء المسرح أو في المسرحيات التى تشاركنا فيها سويا بعد وفاة الضيف أحمد. جورج أسعدني وأسعد الملايين وكان فنان جميل له أسلوب خاص، وكان هو اللي بيدير فرقة ثلاثي أضواء المسرح، وأنا والضيف مانعرفش حاجة فى الإدارة والاتفاقات، وبعد وفاة الضيف عملنا مسرحيات رائعة مثل موسيكا في الحي الشرقي، وأهلا يا دكتور والمتزوجون وغيرها، وكان بيننا كيمياء خاصة لا تتكرر”.

أحدث أقدم

نموذج الاتصال