لا تعتقد أن هذه الحيوانات اللطيفة قد تتسب في مقتلك!




الحيوانات مخلوقات لطيفة، لايمكن أن ننكر إعجابنا بها عند مشاهدتها. البعض من هذه الحيوانات يدخل البهجة الى القلب بمجرد رؤيتها علاوة على اللعب معها. بيد أن الأمور لاتصير دائما في اتجاه واحد، فبالرغم من لطافتها إلا أنها خطيرة ومعظمنا يجهل هذه الخطورة.

من الحيوانات ما يتمتع بالصداقة و الألفة مع الإنسان وأخرى تكون شرسة للغاية، نحن لا نتكلم عن الحيوانات الشرسة بالفطرة كالأسد والنمر ولكن من الحيوانات اللطيفة من يكون شرسا في بعض الأحيان. بالرغم من جمالها الخارجي ومظهرها الرائع الذي يفتن الإنسان، إلا أنه يجب أخذ الحيطة والحذر في التعامل معها والتزام مسافة بعيدة عنها. في هذا المقال سنكتشف معا مجموعة من الحيوانات اللطيفة والتي قد تتحول إلى كائن شرس قد يؤدي الإنسان وقد يصل به الأمر إلى الموت نتيجة لهجوم مفاجئ من هذا الحيوان.
الدلفين



يعتبر الدلفين من أذكى الحيوانات وبمثابة صديق الإنسان في البحر. عادة مايقوم بعروض اسثنائية ورقصات رائعة تجعلك تستمتع بها وتحب هذا الحيوان اللطيف. تتمتع الدلافين بحاسة سمع قوية، فإذا أحس بضوضاء عالية لايتحملها سيقوم بالمهاجمة على الفور وقد يتسبب ذلك في الكسور وقد يصل الأمر إلى الموت.
الباندا



من منا لايستمتع لايعشق حيوان الباندا، إنه ذو شكل جميل يوحي بلطافة هذا الحيوان. تلك النظرات البريئة التي يمتلكها الباندا تجعلنا نحس بأن هذا الحيوان ضعيف وساذج ويحس بالخوف ونشفق عليه ونحبه. إلا أن الأمر مختلف تماما فإذا بحثنا عن ما تعنيه كلمة الباندا في المعجم الصيني فسنجدها تعني الدبة، فالباند من فصيلة الدببة المفترسة، ومن منا قد ينكر شراسة الدببة! فالباندا قد تهاجمك في بعض الأحيان وتصبح وكأنك أما دب مفترس قاتل. الباندا تهاجم كلما أحست بالخطر أو عبر شخص أراضيها. قد تلحق الباندا ضررا بالإنسان وذلك من أجل حماية نفسها وصغارها. لذلك لاتحاول العبث كثيرا مع الباندا !
الفيل



الفيَلة من الحيوانات الضخمة والقوية. يقدسها الإنسان في بعض الثقافات. العديد من الحكايات تجد الفيلة تلعب فيها دور البطولة. تعتبر الفيلة كذلك من الحيوانات المسلية حيث تقوم بحركات ورقصات تسلي الإنسان. لقد اتخذها الإنسان كذلك ركوبا تنقله في الأماكن الوعرة وفي وسط الغابات، حيث تجعله يستمتع بتلك المناظر الطبيعية الخلابة وهو على ظهرها. بالرغم من هذه الإيجابيات التي تتمتع بها الفيلة فقد تتحول في بعض الأحيان إلى حيوان مفترس وذلك لما تحس بالقسوة، فهذا يجعلها تتصرف بوحشية. فكن لطيفا معها وخذ حذرك منها فليس كل ما يبدو لك لطيفا فهو لطيف قد يتقلب الميزاج في أي وقت.
الكوالا



معظم الناس يعتقدون أن الكوالا لايشكل خطرا عليهم، فالعديد منهم يحب اللعب مع هذا الحيوان الذي يبدو لطيفا. ولكن من الضروري الابتعاد عنها وترك المسافة بينك وبينها. فبالرغم من صغر حجم هذا الحيوان إلا أنه قد يلحق ضررا كبير بشخص بالغ. فالكوالا يتمتع بمخالب طويلة حادة وعضلات قوية وفكين وأنياب حادة. فإذا حاولت إيداءه فستتلقى هجوما خاطفا منه ويلحق بك ضررا كبيرا.
الراكون



يعد حيوان الراكون من الثدييات اللطيفة والتي تتخذ موطنا لها أمريكا الشمالية. يمتاز هذا الحيوان بصوف سميك وناعم وقناع الوجه المميز الذي يضفي رونقا خاصا عليه. غالبا مايخرج الراكون في الليل ونادرا ماتراه في واضحة النهار. يتميز هذا النوع من الحيوانات بكونها من آكلة اللحوم، فكن حذرا جدا من الاقتراب منها أوعندما تقترب منك، فهي تحمل أمراضا معدية مثل داء الكلب.

الراكون قد يلجأ إلى قتل الحيوانات الأليفة الموجودة في حديقتك عندما تصادفه وهو يبحث عن طعامه. فكن حذرا من هذا الحيوان الذي يوحي مظهره باللطافة والبراءة !

إن معظم هذه الحيوانات لاتهاجم الإنسان إلا عندما تحس بخطر محدق بها، وكردة فعل منها تهاجم وتؤدي وذلك لحماية نفسها وصغارها. وضع في اعتبارك دائما أن المظهر الخارجي يخفي وراءه في كثير من الأحيان شرّاً لا يطاق، فدائما الحيطة والحذر فالمظاهر خدَّاعة !
أحدث أقدم

نموذج الاتصال