ينتمي لعائلة فنيّة ودرس الإخراج بأمريكا، والده رفض عمله بالتمثيل وترك الفن 10 سنوات بسبب ثورة يناير.. معلومات عن أحمد شاكر


نبذة مختصرة عن الفنان أحمد شاكر

واحد من الفنانين الذين أبدعوا في تقديم السير الذاتية لعدد من الشخصيّات المهمّة في المجتمع، تربى على يد مخرج مسرحي كبير، فأحب الفن من خلال المسرح ثم انطلق على شاشة التليفزيون.

إنه الفنان أحمد شاكر، الذي بدأ أولى خطواته بالفن بجانب الراحل محمود ياسين، ثم انطلق في عالم الدراما وأبدع في تجسيد الشخصيات البارزة بالمجتمع، وغاب لـ10 سنوات ثم أعاده مسلسل “الاختيار”. 

وفي هذا المقال سنذكر أبرز المعلومات عن الفنان أحمد شاكر وأهم المواقف والمحطات التي مرّ بها في حياته الفنيّة والخاصّة. 

مولد ونشأة الفنان أحمد شاكر

اسمه بالكامل “أحمد شاكر عبد اللطيف”، واشتهر فنيًّا باسم “أحمد شاكر”، من مواليد القاهرة 7 يونيو عام 1970، وأن كانت هناك بعض المواقع الصحفية التي ذكرت أنه من مواليد 7مارس 1967.

الفنان أحمد شاكر ينتمي لعائلة فنية

نشأ الفنان أحمد شاكر داخل أسرة فنيّة، فوالده هو الممثل والمخرج المسرحي “شاكر عبد اللطيف”.

الفنان أحمد شاكر و والده المخرج شاكر عبد اللطيف

الفنان أحمد شاكر درس الإخراج في امريكا

درس الفنان أحمد شاكر في إحدى المدارس الألمانية في مصر، فهو متحدّث جيّد للغة الألمانية، وبعد أن حصل على شهادة الثانوية العامة، التحق بالمعهد العالي للسينما قسم الإخراج، وسافر لأمريكا لتعلم الاخراج في أكبر معاهدها. 


حياة الفنان أحمد شاكر الشخصية

أما عن حياته الخاصّة، فما لا يعرفه الكثيرون، أن الفنان أحمد شاكر لم يتزوّج حتى الآن، وقد برر في حوار صحفي له عام 2018، عدم زواجه بأنّ عمله بالفن هو السبب في ذلك.

إذ قال أحمد شاكر: “أحب أن أفاجئ جمهوري، أنا لم أتزوّج حتى الآن، وأبحث عن بنت الحلال، وذلك لأن الشغل والفن أخذا مني كثيرًا”. 

بداية موهبة الفنان أحمد شاكر

تربى الفنان أحمد شاكر، داخل أسرة فنيّة فوالده هو المخرج المسرحي الكبير شاكر عبد اللطيف، الذي يرجع الفضل له في اكتشاف عدد من النجوم أبرزهم الفنان يحيى الفخراني والفنان محمد هنيدي وغيرهم. 

لذا تأثر أحمد شاكر بوالده، وأحبّ الفن من خلال خشبة المسرح، حيث كان دائم التردد عليها في طفولته برفقة والده، ومن هنا بدأ أحمد يحب الفن وتمنّى أن يصبح مخرجًا مثل والده.

وفي حوار صحفي قديم، تحدّث أحمد شاكر، عن بداية حبه للفن: “المسرح هو ما جعلني أحب الفن فزياراتي إلى والدي في كواليس المسرح ومراقبتي لما يدور وأنا لا زلت صغيرًا هي التي غرست الفن بداخلي”. 

وتابع شاكر: “وأنا لم أتمن أن أكون فنانًا إلا لأني أحب المسرح، وقبل أن التحق بمعهد السينما كنت قد تخرجت في إحدى المدارس الألمانية بمصر وحصلت على الثانوية العامة بمجموع كبير. 

رغم رفض الأب.. احمد شاكر يتجه للفن

تعلّم أحمد شاكر في إحدى المدارس الألمانية في مصر، فهو متحدّث جيّد للغة الألمانية، وبعد أن حصل على شهادة الثانوية العامة قرر أن يلتحق بالمعهد العالي للسينما إلا أنّ والده رفض رفضًا قاطعًا. 

ورغم أنّ والده فنان وأحد كبار المخرجين، إلا أنّه رفض تمامًا أن يعمل نجله في هذا المجال لصعوبته، وحاول إقناعه بالالتحاق بكلية الطب، فما كان من أحمد شاكر إلا أن رفض ذلك وأصرّ على موقفه.

وفي حوار صحفي قديم، تحدّث أحمد شاكر، رد فعل والده تجاه حبّه للفن ورغبته في دراسته وممارسته، إذ قال: “كان والدي يعرف أني أحب الفن والتمثيل، ولكنه رفض التحاقي بالمعهد”.

وتابع الفنان أحمد شاكر: “فرغم أنه مخرج مسرحي ولكن ربما لهذا السبب رفض فمهمتنا شاقة جدًّا وليس كما يتخيل البعض أنها سهلة، ولذلك رفض والدي رفضًا قاطعًا أن أمتهن التمثيل والفن”. 

وواصل: “وحاول إقناعي بالإلتحاق بكلية الطب وأن أجعل الطب مهنتي والتمثيل هوايتي ولكني رفضت وأصريت على موقفي وقدمت أوراقي إلى المعهد”.

وأضاف أحمد شاكر: “ولكن أبي رفض وحاول بشتى الطرق إبعادي حتى أنه قام بالتحدث إلى أساتذة المعهد لكي يرفضوني في اختيارات القبول”. 

واستكمل: “ولكن حماسي وطموحي كانا أكبر وتمكنت بفضل الله من الإلتحاق بقسم الإخراج ووقتها تأكد والدي أن الفن هو مستقبلي وحياتي فاقتنع بذلك وارتضى بالأمر”.

واختتم احمد شاكر حواره قائلًا: “ولكن مساعدة والدي الحقيقية لي كانت بعد أن تخرّجت في المعهد حيث بادر بإرسالي إلى الولايات المتحدة لتعلم الإخراج في أكبر معاهدها”. 

بداية مشوار الفنان أحمد شاكر في الفن

بعد أن تخرّج الفنان أحمد شاكر في معهد السينما قسم الإخراج، حيث قرر أن يبدأ أولى خطواته بالفن من خلال بوابة الإخراج ولكن بفضل المنتج ممدوح الليثي، تحوّل أحمد شاكر إلى ممثل.

حيث كان من المقرر أن يعمل أحمد شاكر مساعد مخرج في مسلسل (مذكرت زوج) إلا أنّ ممدوح الليثي أخبره بأن مكانه الصحيح أمام الكاميرا وليس خلفها ورشّحه للعمل في هذا المسلسل ليكون أوّل عمل فني له. 

وتحدّث أحمد شاكر عن أوّل ظهور له: “البداية كانت من مسلسل (مذكرات زوج)، وكنت سأشارك في العمل كمساعد مخرج ولكن الأستاذ الكبير ممدوح الليثي كان رأيه أن مكاني أمام الكاميرا وليس خلفها”.

وتابع أحمد شاكر: “وهو الذي رشحني للعمل في مسلسل كوميدي باسم (مذكرات زوج) بطولة محمود ياسين وحسن حسني والمنتصر بالله، وكان دوري دور كوميدي والحمد لله حاز على إعجاب الجمهور”. 

واستكمل: “ومن هنا كانت أول محطاتي الفنية، أما أهم خطوة في حياتي التي من خلالها عرفني الجمهور أكثر هي مشاركتي في مسلسل (المال والبنون) وهذه كانت بدايتي الحقيقة”.

ومن بعدها توالت عليه العروض الفنيّة، واستطاع أحمد شاكر أن يشارك في أعمال فنيّة مميّزة خاصّة على شاشة التليفزيون، ونجح في تقديم السير الذاتية بالتحديد. 

فقد قدّم شخصيّة “فريد الأطرش” في مسلسل (اسمهان)، وشخصيّة “الخديوي عباس حلمي” في مسلسل (قاسم أمين)، وشخصيّة “وجدي هيكل” في (أم كلثوم)، و”علي مشرفة” في (رجل من هذا الزمان). 

احمد شاكر ابتعد 10 سنوات وأعاده “الاختيار” 

بعد أن جسّد أحمد شاكر شخصيّة العالم المصري علي مشرفة، في مسلسل (مشرفة رجل لهذا الزمان) عام 2011، وهو العمل الذي كُرم بفضله من قبل العالم الراحل أحمد زويل، غاب عن الساحة الفنيّة.

وابتعد أحمد شاكر عن الفن بعد أحداث ثورة يناير وظلّ لمدة 10 سنوات بعيدًا عن التمثيل، عمل خلالها على إدارة المسرح القومي، حتى عاد للشاشة ليؤدي شخصية الضابط الخائن محمد عويس في الاختيار 2. 

وتحدّث أحمد شاكر عن تلك إذ قال: “أنا كنت بعيد لفترة بعد فوضى يناير، كان فيه فلوس بتخش البلد وبتطلع الشخصية المصرية في أسوأ صورها، وده خلى فنانين كتير يبعدوا”. 

وتابع الفنان أحمد شاكر حديثه قائلًا: “وأنا الحقيقة استغلت الوقت ده في إني مسكت صرح عزيز على قلبي، وكنت مدير عام المسرح القومي”.

وعن عودته، قال أحمد شاكر: “لما لقيت الدراما حصل فيها هذه الطفرة الرائعة ورغم نجاح المسرح قولت لا الفنان دايما بيرجع لجمهوره وبيسعده انه يمثل ومش هلاقي أحسن من مسلسل الاختيار2”. 

أهم أعمال الفنان أحمد شاكر الفنيّة

بدأ الفنان أحمد شاكر أولى خطواته بالفن منذ عام 1990 ومن بعدها شارك في أعمال فنيّة مميّزة، ورغم قلّة تواجده على الساحة إلا أنّه كان يختار أدوار تظلّ في ذاكرة الجمهور. 

ولعل أبرز الأعمال الفنيّة التي شارك فيها أحمد شاكر: “مذكرات زوج”، “المال والبنون”، “هالة والدراويش”، “أم كلثوم”، “بوابة الحلواني”.

وشارك أحمد شاكر أيضًا في”قاسم أمين”، “أميرة في عابدين”، “أسمهان”، “زهرة برية”، “مشرفة رجل لهذا الزمان”، “الاختيار 2″،وغيرها من الأعمال.


أحدث أقدم

نموذج الاتصال