كيف أحسس طفلي بقيمة وأهمية الوقت

 الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك، إن لم تستغله جيدا ضاع منك ولن يعود لك،  أهم مايمكن أن نغرسه في عقول أطفالنا منذ الصغر هو قيمة وأهمية الوقت، حتى يكونوا مدركين أن ما من إنسان ناجح في العالم إلا لأنه يقدر كل ثانية من وقته ويكرسها فيما يخدم تطور مهاراته ونقائصه مما يعزز حظوظه في النجاح بل والتميز في أي مجال يختاره.



أهم القواعد حتى أرسخ في طفلي قيمة الوقت:

العمل بالمثال:

من الممكن أن تقوم الأم بإحضار نتيجه للطفل ثم تعلقها في غرفته أو في مكان ظاهر ومعلوم للطفل، ثم

تقوم بشرح أهميه الوقت في حياه الإنسان واستغلاله الإستغلال الأمثل وأهمية احترام المواعيد، وأيضا تضع قواعد محددة لأوقات النوم والوجبات من الفطور والغداء وهكذا. 

التخلي عن التسويف:

لابد أن تعلم الأم الطفل عدم تأجيل مهام اليوم إلى الغد خاصه مهام الدراسة لذا ننصح الأم بأن تعلم الطفل أن يبدأ إنجاز مهامه مبكرا حتي يستطيع إنهائها على أكمل وجه وفي الموعد المحدد لذلك وحتى لا يكون عرضة للضغوطات. 

وضع نظام متنوع ليومه:

ننصح الأم بأن تضع للطفل نظام متنوع ليومه ما بين الدراسة واللعب، كما يجب أن تقوم بتحديد أوقات اللعب وأوقات الإستذكار بمشاركة الطفل حتي يشعر أن هذا النظام غير مفروض عليه، فمثلا في بداية النهار تطلب من طفلك أن يقوم بغسل وجهه أولا ثم الفطور كعادة يومية بسيطة، أو قد تطلب منه أن يقوم بأداء واجبه المدرسي بعد العودة من المدرسة ثمّ اللعب، وبهذا يتعود الطفل على القيام بالمهام اليومية بشكل مرتب بحيث تكون المهمة الأولى بوابة للمهمة الثانية وهكذا. 

كن قدوة حسنة لطفلك:

لابد أن تكون الأم بمثابه القدوة الحسنة للطفل في احترام الوقت وتنظيم المهام، فالطفل عادة يكتسب الدقة واحترام الوقت من الأم والأب عندما يرى والديه يقومان بالأمر ذاته، فالطفل يعشق تقليدهما بكل التصرفات. 

إضفاء جانب من المرح والتسلية:

لابد من إضافة بعض المرح والتسلية في تعليم مهارة تنظيم الوقت عند الطفل حتى لا يبدو الأمر ممل بالنسبة له (يمكن استخدام جدول لكتابة المهام باستخدام الأقلام الملونة واللاصقات المزخرفة، أو استخدام الطباشير الملونة والرسوم، أو استخدم ملصقات بجانب المهام المنجزة، أو ملصقات خاصة بالأيام الهامة  فكل هذا يبدو أمرا مشجعا لطفلك ليقضي بعض الوقت في التفكير بما سيقوم بفعله ومن ثم تعويده على وضع إشارة أو عبارة تجعله يشعر بالإنجاز بعد أدائه للمهمة المطلوبة. 

علم طفلك نظام الأولوية:

اطلب من طفلك أن يكتب في كل مساء قائمة بكل الأعمال التي يجب أن يقوم بها في اليوم التالي وأن يستعمل هرم الأولويات ليساعده في اختيار أهم الأعمال الواجب قيامه بها فهناك أعمال  ومهام غير قابلة للإنتظار، وناقش معه كيف سيؤثّر ذلك على بقية وقته استنادا إلى خياراته، فسوف يتعلم بذلك مقدار الوقت الذي يجب أن يخصصه لأداء مسؤولية معينة. 

ناوله أدوات ضبط الوقت:

أعط طفلك الأدوات الصحيحة التي تساعده على ضبط وقته مثل منبه، ساعة وتقويم شهري ، بشكل يتناسب مع عمره ويمكنك أن تستخدم للأطفال الصغار رسمة أو صورة تتضمن أيام الأسبوع بشكل محبب لهم وأن تطلب منه أن يقوم بتلوين كل يوم يمر. 

عند الإستعداد لمغادرة المنزل مع طفلك  اطلب منه الإستعداد خلال زمن محدد وذكّره كل فترة بالوقت المتبقي للمغادرة. 

لا تضغط عليه بسبب الوقت:

لا تضغط على طفلك لدرجة أن تطلب منه أن يقوم بمهام متعددة بنفس الوقت اعتقادا منك بأنه سوف يكون قادرا على إنجاز مهامه بوقت أسرع، لأن التركيز على مهمة واحدة بنفس الوقت سوف يجعله فعالا أكثر. 

التحفيز مهم:

شجع طفلك على إتمام المهام عبر مكافأة  قومي بتقديم محفزات وجوائز على حسن تنظيم طفلك لوقته  كمنحه مكافأة يومية أو أسبوعية.


كن صبورا في العمل على غرس مهارة تنظيم الوقت في طباع طفلك لأنها مهارة من أعظم المهارات التي يمكنها تعليمه إياها. 


أحدث أقدم

نموذج الاتصال