حقيقة وضع رقائق تجسسية فى لقاح covid 19

 إتهم بيل جيتس بأنه يضع رقائق رقمية دقيقة فى لقاح كوفيد ١٩ covid-19 لتتبع الناس ، سخر بيل جيتس من تلك الدعابة وقال أنها مجرد دعابة تناقلها الناس على نطاق كبير خلال العامين الماضيين وأنه لم يأخذها أبداً على محمل الجد .


كثرة الحديث عن هذا الأمر دفع الشريك المؤسس لشركة مايكروسوفت إلى الحديث عن هذا الموضوع عبر منصة تويتر خاصةً بعد إنتشار خبر إغلاق برنامج إنترنت إكسبلورر بعد ٢٧ عام من إستخدامه .


رقائق تجسسية 

وقد شغلت العديد من نظريات المؤامرة المتعلقة بلقاح كوفيد ١٩ العديد من الأشخاص فى الآونة الأخيرة

بما فى ذلك بيل جيتس نفسه ، ففى مقابلة مع تويتر قال بيل جيتس " لا أستطيع فهم سبب إعتقاد بعض المنظرين أنى أريد حقن الناس بشرائح دقيقة ، لقد تعرضت للكثير من الشائعات والمعلومات الخاطئة ولكن لم أكن أتوقع ذلك " .


ولعل ما أوحى للبعض أن هذه الإشاعة حقيقية إعلان شركة مايكروسوفت خبر إغلاق إنترنت إكسبلورر بعد ٢٧ عام .


وكانت شركة مايكروسوفت قد أطلقت متصفح إنترنت إكسبلورر internet explorer لأول مرة عام 1995م وحظى منذ نشأته بشعبية كبيرة قبل ظهور متصفحي جوجل كروم Google chrome وفاير فوكس Firefox.


متصحفا جوجل كروم Google chrome وفاير فوكس Firefox جعلا نسبة إستخدام متصفح إنترنت إكسبلورر internet explorer تقل إلى 50% ثم هبطت إلى 4% في أعوامه الأخيرة .


أكدت مايكروسوفت أن إنترنت إكسبلورر سوف يكون مدعوماً لفترة أطول على نظامها الأساسي وبدلاً من ذلك سيركزون على مايكروسوفت إيدج microsoft edge الذى يوصف بأنه تجربة تصفح أسرع وأكثر أماناً وحداثة من إنترنت إكسبلورر وسوف يكون قادر على معالجة مشكلة رئيسية وهى التوافق مع المواقع والتطبيقات القديمة .


وتذكر الشركة أيضًا أن متصفح مايكروسوفت إدج لديه وضع IE الذى سيمكن المستخدمين من تجربة متصفح الويب ، حيث قالت "يحتوى مايكروسوفت إيدج على وضع إنترنت إكسبلورر (" وضع IE ") مضمنًا ، بحيث يمكنك الوصول إلى مواقع الويب والتطبيقات القديمة المستندة إلى إنترنت إكسبلورر مباشرةً من مايكروسوفت.

أحدث أقدم

نموذج الاتصال